الاثنين، 15 نوفمبر، 2010

الوقوف بعرفة .

من بين أكثر الأشياء التي تبعث فيً الأمل , أكثرها تأثيراً مشهد الوقوف بعرفة . لا أعرف سببه أو لما كلٌ هذا التأثير ؟
فقط أعرف أن هناك ملايين من المسلمين تدمع أعينهم في طلب حاجه مستعصية عليهم لا يجدونها إلا عند ملكٍ مقتدر .
بعد أن بائت محاولات استرضاء الناس مدة عامٍ كامل بالفشل . ربما عند البعض استمرت خمسون عام أو أكثر .
مكه كل عام تختلف عن العام الذي قبله . هذا العام لاول مره يعمل قطار مكه ( قطار المشاعر ) .
و توسعة الحرم المكي شيء لا يصفه عقل أو خاطر . سبحان من يسًر الأمور . و جزى الله القائمين على شؤون الحرم خير الجزاء
و طعمنا الله زيارة قريبة  و أرجع الحجاج لذويهم بذنبٍ مغفور و عملٍ مبرور .

كل عام و الجميع بخير .

هناك تعليقان (2):

~حَدِيـثُ الفَـجْـر~ يقول...

اميين ياارب
و كل عام وانت بصحه وسلامه
وعيدك مبااارك

المشهد من خلال التلفااز مؤلم ومبكي
كيف اذا كنا بوسط الحدث ؟!

رزقنا الله واياكم
تقبل الله طاعتك ..

هــديل يقول...

كل عــام و الجميع بخير..

مشهـد الوقوف بعرفة..مشهد مذهل ..

يبكينا دائما, لماذا ؟ سؤال أحيانا نجد له إجابة , و أحيانا نجد له ألف سبب..

هذه الوقفة لا بد لها من وقفة مع تلك النفس..

النفس التي تجعل ذلك الجسد في مأزق كبير..

أحببت أن أكون معهم لأطهر قلبي من أمراضه , أدعو الله الكريم أن يجعلنا ممن يقف تلك الوقفة في العام القادم..

دمتم بخير..

مدونة تستحق الوقوف على كلماتها المبدعة..