الخميس، 14 يوليو، 2011

إلى قلبي / و العين

~ إن حصل القلب على غايته 
يصبح خارج أسوار الزمان و المكان !. 

،،

إلهي ما هذه الحالة المستعصيه التي أصابتني ...
أفرد يداي على لوحتي فلا تظهر كلمة واضحة تستحق القراءة ..
و أمسكُ قلمي فتتعثر به أصابعي ... 

ربما لم يعد هناك ما أكتبه ... ربما لم يعد هناك ما يغريني للحلم 
ربما ... تكون الليالي طوحت بي لمستقرٍ عميق 
فما أحوجني لنور شمعه ...

،،


و من الجمود قلت ياااااااا ولد أكتب شعر 
مع فائق احترامي للشعراء و الشاعرات 
الأحياء منهم و الأموات و لحد يوزن الشعر لأنه مو موزون
ـ

ان عابك الزمن يوم ... فتٍش على عيبك 
الزمن ماله عيوب 

و ان فقدت شطر ديًنك ... لا تهتم
قول حرًمت ... ما أعيدها ...
قول أتوب 

الكمال غيب ... و العتب عيب
و الخطى أمر مطلوب 

وان سمعت صرخة طفل ... تهلل بليلة صفا
جاتك بنت ... أشرق بوجهها نور و العيب انطفا

سمها ( لا )

ولا تنادي عليها !.



،،


كم أمقت هذه الليالي ...
تلك التي تهجرني فيها الأحلام ...
ليالي الأرق و التفكير بلا شيء ...

فقط أسأل نفسي كم ستطول هذه الليالي ؟



،،


آخر كلمة , صدق طفله 

سألتها الأيام منو تحبين أكثر 
ماما أو بابا ؟

بتقطيبه قالت : 
ولا أحد .... لأنهم ما يجيبون لي ألعاب

هناك 9 تعليقات:

..... آرثـر رامبـو ..... يقول...

إن كان هذا لا شيء فليعتزل كل شيء ؛ )

جميل حرفك بكل حالاتـه


أضحكني جواب الطفلـة

ربي يوفقك

ستة وسبعين يقول...

جميل ما سطرته هنا

تقبل مروري ..

سلة ميوّة يقول...

من قال لك انه كلام غير قابل للقراءة..
ربما اجمل ماقرأت اليوم!!!



والأطفال ...صدقهم عذب رغم صعوبة حقيقته...



نام ياصديقي جيدا...فانا احب احلامك


ربي يرزقك بحلم ليلة..وتحقيقه صباحا


لك كل الود

ريــــمــــاس يقول...

وكيف لايكون القلب خارج أسوار الزمن والمكان
لأنه حينها وجد نبضه وولدت حياة جديدة كـ حلم
لايمسسها بشر لذلك تخلق لها زمان ومكان آخر "
؛؛
؛
تلك الليالي تصيب أقلامنا بـ النعاس
وتغفو الأحرف في أحضان الغياب
ولكن لن نفقد ذلك الإحساس الذي ينبض
حزناً أو فرح كليهما يكتبان كلمة
وكلمة تكتبنا سطور "
؛؛
؛

إن عابك الزمن لا تعيبه ترا كلك عيوب
وان غافلت دينك بلحظة غلط لاتخاف تتوب
وإن جى صوتها للدنيا
بصرخة عتب وقالو بنيه
حسها معطوب
قول بسميها (لا )وبنادي عليها
أسمها صرخة لزمن كله عيوب ...
؛؛
؛
هي تغافلك وتغفو دونك
تلتحف سمائها وتقبل جبين القمر
ترتدي من الأنجم قلائد وتغفو
كـ أميرة لاتمل إنتظارها مهما غابت
ولا تمل عشقها مهما أبتعدت
تترك لك بضع أرق وقارورة سهر
وتعدك أن تأتي حين تغفو وأنت تعد نفسك
بلليلة تنادمك فيها مسائك وتلتحف أحضانها الدافئة
أليست ( أحلام) ..سـ تأتي مهما غفت قليلاً ..
؛؛
؛
سألوها : منو تحبين بابا ولا ماما
قالت ماما ..
قلبو السؤال : منو تحبين ماما ولا بابا
قالت بكل براءة ..بابا
عارف ليش لأنها طفلة .. ياحلو برائتهم :) "
؛؛
؛
صباحك غاردينيا منصور
صباحك يبتسم لك ولحرفك الرائع
كم أشتاقه جداً وأقف هنا أتأمل إبداعك الرائع
أتمنى الا يطول الليل بدون حلم
وألا يعصيك القلم
لنستمتع بـ أنفاس الفجر هنا "
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
كانت هنا
reemaas

حنين يقول...

أفرد يداي على لوحتي فلا تظهر كلمة واضحة تستحق القراءة ..


قبيح هـ الشعور !

سوالفك قريبه للنفس ..
شكرا ع النافذه المفتوحه .

(f) لك

خاتون يقول...

السلام عليكم...

بالنسبة للحكمة الاولى ...أنا أشهد

الشعر هو مشاعر لها نغم...لا أنكر أهمية شعر التفعيلة لكن الشعر الحر جميل أيضا
أهم شي الرسالة توصل

كلمة الطفلة بريئة جميلة أظن أغلبنا قالها وكلن على طريقته هههه

شكرا بوست جميل جدا

موفق^_^

همسات أنثى يقول...

آثم هو الليل حينما يسلبك الحرف لحظة أرق ..
ويحرمنا نشوة الغرق !
ربما إن غفوت ستقبّلك الأحلام من جديد ..
وتزرعُ ما بين الشفاه همسه !

أهمس أنى شئت ..
سلسبيلاً نستعذب ألمه لحظة فجر ..
حرفٌ مقدّسٌ يسكنك .. سيجبر الأرواح على الخشوع في محرابه أياً كانت تراتيله ..


جميلٌ ما ارتشفت هنا .. وأكثر
لله درّك استاذي المنصور ..

و آثمٌ من لم يغترف من بحورك نشوة !

Antonio يقول...

جميل يا منصور جميل

كم احب لخبطة المشاعر فهي من تعطي دافع

للكتابة وليس صفاء الذهن

النوم والاحلام وبراءة الطفولة

يجمع شيء واحد زمن الراحة وكما قلت العيب ليس فالزمن بل بعيوب بني ادم

واعتقد بعد لخبطة المشاعر هذه بمجرد ان اطلقتها علمت انت بحلها

استمتعت بما قرأت هنا

تقبل أجمل وأطيب الامنيات

ودي الكبير

الجودي يقول...

ما أصعب ما اخترته من اسم

لا

اسم صعب و قوله أصعب ... و ما يترتب عليه و إن كان في الغالب لصالحنا إلا أننا نستصعبه أيضا ...

أعاد الله عليك الأحلام ...

وامتعنا بها معك ..

دمت بخير أخي الكريم

تحياتي